أرقام تاريخية بعد نهائي ماراكانا

Written by Sama Lebanon Published in worldcup2014

teaser-germany_a9269n7ik0zd1mdi5j7n4cjnz

تركت المباراة النهائية لمونديال البرازيل 2014 العديد من الأرقام القياسية إلى جانب ظفر ألمانيا بالنجمة الرابعة وحرمان الأرجنتين من التتويج الثالث.

وفيما يلي استعراض لأبرز الأرقام بعد هذا النهائي المثير:

*تتويج ألمانيا على أرض البرازيل هو الأول لمنتخب أوروبي في القارة الأميركية الجنوبية، والثاني خارج أوروبا بعد تتويج إسبانيا 2010 في جنوب أفريقيا.

*المواجهة بين الطرفين في النهائي هي الثالثة بعد مونديالي 1986 و1990، وهو رقم قياسي، ويليهما في المواجهة بنهائيين اثنين البرازيل وإيطاليا في 1970 و1994.

*تتويج ألمانيا منح أوروبا اللقب الثالث على التوالي في المونديال بعد إيطاليا 2006 وإسبانيا 2010 وهو أمر لم يحدث من قبل في تاريخ المسابقة.

*نهائي البرازيل 2014 هو الثالث على  التوالي الذي لم يحسم في الوقت الأصلي، إذ فازت إيطاليا 2006 بركلات الترجيح، وإسبانيا 2010 بعد التمديد.

*لاعب ألمانيا كريستوف كرامر هو ثاني لاعب في تاريخ المونديال يشارك كأساسي للمرة الأولى في المباراة النهائية، وسبقه إلى ذلك الأرجنتيني غوستافو ديزوتي في نهائي 1990.

*فشل منتخب الأرجنتين في التسديد على المرمى (بين القائمين) لأول مرة في المونديال منذ نهائي عام 1990.

*بهدف ماريو غوتزه رفع منتخب ألمانيا حصيلته من الأهداف في مونديال البرازيل إلى 18 هدفاً وهو الرقم الأعلى منذ حصيلة البرازيل في مونديال 2002.

*الهدف الوحيد في المباراة النهائية رفع عدد الأهداف المسجّلة في المونديال إلى 171 هدفاً، وهو نفس الرقم القياسي الذي سُجّل في مونديال فرنسا 1998.

*عزّز رقم غوتزه رقماً قياسياً آخر، فهو الهدف رقم 32 الذي يسجّله لاعب بديل في مونديال البرازيل.

*منتخب الأرجنتين تأخّر بالنتيجة للمرّة الأولى في المونديال بهدف غوتزه ولحوالي 8 دقائق فقط لكن ذلك كان كافياً لخسارة اللقب.

*تلقّى منتخب الأرجنتين هدفاً للمرّة الأولى في الوقت الإضافي خلال تاريخ المونديال.

*شهد مونديال البرازيل ثماني مباريات بوقت إضافي وهو نفس الرقم القياسي المسجّل في مونديال 1990.

*الهداف التاريخي للمونديال الألماني ميروسلاف كلوزه خاض النهائي الثاني له بعد 2002 أي بعد 12 عاماً، ليشارك الأسطورة بيليه في الرقم الذي حقّقه بالمشاركة في نهائي مونديالي 1958 و1970.

*بلغت نسبة سيطرة الأرجنتين على الكرة 36 % فقط، وهي الأقل لمنتخب التانغو في مباراة واحدة بالمونديال منذ عام 1966.


UA-50259051-1